أدوية وعقاقير

ستربتوكين برشام الإسهال والاضطرابات الهضمية

ستربتوكين، المعروف أيضًا ببرشام الإسهال الأخضر، يُعد واحدًا من أفضل الأدوية فعاليةً لمعالجة الاضطرابات الهضمية الناتجة عن العدوى البكتيرية والطفيليات.

يحتوي ستربتوكين على مجموعة من المكونات التي تسهم في مكافحة العدوى البكتيرية وتهدئة الأعراض في الجهاز الهضمي. تشمل هذه المكونات:

  1. ديهايدروكسي كينولين (Dihydroxyquinoline): يساهم في مكافحة البكتيريا الضارة في الأمعاء.
  2. فثالاليسولفثيازول (Phthalylsulfathiazole): يساعد في منع تكاثر البكتيريا الضارة.
  3. ميثيل هيدروكسايد (Methyl Hydroxide): يلعب دورًا في تهدئة التهابات الجهاز الهضمي.
  4. ستريبتوميسين (Streptomycin): مضاد حيوي فعّال يستخدم لمكافحة التهابات بكتيرية.

ستربتوكين يُعتبر واحدًا من أفضل المضادات الحيوية والعلاجات الفعالة للسيطرة على الطفيليات التي تسبب الإسهال. ومن الضروري دائمًا اتباع الجرعات الموصوفة من قبل الطبيب لتجنب تطور البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية.

لا يُفضل تناول ستربتوكين للنساء الحوامل إلا تحت إشراف طبي وفي الحالات الضرورية، حيث لم يُثبت سلامته على الجنين.

إقرأ أيضا:ريفوrivo: البرشام الأخضر مسكن الألم فوائد وأضرار

ستربتوكين يتفرز في حليب الأم، لذا يجب استخدامه فقط بوصفة طبية خلال فترة الرضاعة الطبيعية.

اضطراب القولون يمكن أن يكون نتيجة عوامل نفسية أو عضوية أو عدوى بكتيرية أو طفيلية. يمكن لستربتوكين أن يساعد في علاج القولون وتهدئة التقلصات في حالات العدوى.

لا يُرتبط استخدام ستربتوكين بمواعيد الوجبات، ولكن من الأفضل تناوله بعد الأكل في حالة الشعور بالغثيان.

ستربتوكين مناسب للأطفال والرضع، حيث يتوفر في شكل مسحوق يمكن تحضيره كمعلق، مما يجعله مناسبًا للاستخدام للأطفال.

لمعرفة المزيد عن الآثار الجانبية المحتملة لاستخدام ستربتوكين، يُفضل النقر هنا للمزيد من المعلومات.

ستربتوكين يُستخدم لمعالجة:

  • الإسهال.
  • التقلصات المعوية.
  • العدوى بالميكروبات والأميبا وأمراض أخرى ناتجة عن الطفيليات.

يُفضل عدم استخدام الدواء لأكثر من 10 أيام

إقرأ أيضا:انتينال: مطهر معوي وعلاج للإسهال 30 معلومة مهمة

يجب استخدام ستربتوكين بحذر تحت إشراف الطبيب في الحالات التالية:

  • فترة الحمل والرضاعة الطبيعية.
  • مشاكل في الكلى.

يجب إخبار الطبيب أو الصيدلاني عن جميع الأدوية والأعشاب والفيتامينات والمكملات الغذائية قبل بدء استخدام ستربتوكين. يُفضل تجنب تناوله مع الأدوية التالية:

  • سيفالكسين.
  • امفوترين ب.
  • فلوكسين.
  • جينتاميسين.
  • فورسامايد.

حسب إرشادات الطبيب، الجرعة المعتادة كالتالي:

  • قرصين كل 12 ساعة.
  • تتراوح الجرعة ما بين ملعقة 5 مل مرتين، أو 3 مرات، أو 4 مرات يومياً، تبعاً لعمر ووزن الطفل.

بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لتخفيف الأعراض ومنع الجفاف.

إقرأ أيضا:باراسيتامول paracetamol المسكن الآمن رقم 1
  1. شرب الكثير من السوائل

إن أهم شيء يمكنك القيام به عندما تعاني من الإسهال هو شرب الكثير من السوائل. سيساعدك ذلك على منع الجفاف، والذي يمكن أن يكون خطيرًا، خاصةً عند الأطفال أو كبار السن. حاول أن لا تقل عن ثمانية أكواب من السوائل كل يوم، بما في ذلك الماء والمشروبات الرياضية والعصائر الخالية من اللاكتوز.

  • تناول الأطعمة الخفيفة

إذا كنت تعاني من الإسهال، فمن الأفضل تناول الأطعمة الخفيفة التي يسهل هضمها. تجنب الأطعمة الدهنية، أو الحارة أو المقلية أو الغنية بالألياف.

بعض الأطعمة الجيدة التي يمكنك تناولها أثناء الإسهال تشمل:

  • الموز
  • الخبز الأبيض
  • الأرز المسلوق
  • التفاح المسلوق
  • البطاطس المسلوقة
  • شوربة الخضار
  • تجنب تناول الأطعمة التي يمكن أن تزيد من الإسهال

           هناك بعض الأطعمة التي يمكن أن تزيد من الإسهال منها :

  • منتجات الألبان
  • الفاكهة والخضروات النيئة
  • الأطعمة الدهنية أو الحارة
  • الأطعمة المقلية أو الغنية بالألياف
  • تناول البروبيوتيك

البروبيوتيك هي نوع من البكتيريا الحية التي يمكن أن تساعد في توازن البكتيريا في الأمعاء. يمكن أن تساعد البروبيوتيك في تقليل الإسهال وتحسين الهضم. يمكنك تناول البروبيوتيك في شكل مكملات أو في الأطعمة مثل الزبادي أو الكفير.

  • الراحة

إذا كنت تعاني من الإسهال، فمن المهم الحصول على قسط كافٍ من الراحة. سيساعدك ذلك على التعافي بشكل أسرع.

هناك بعض العلاجات الطبيعية التي قد تساعد في تخفيف الإسهال، بما في ذلك:

  • شاي الزنجبيل: الزنجبيل له خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للميكروبات يمكن أن تساعد في تخفيف الإسهال. يمكنك تحضير شاي الزنجبيل عن طريق غلي جذر الزنجبيل المبشور في الماء لمدة 10-15 دقيقة.
  • عصير الليمون: الليمون له خصائص قابضة يمكن أن تساعد في تقليل الإسهال. يمكنك شرب عصير الليمون الطازج أو إضافة ملعقة صغيرة من عصير الليمون إلى كوب من الماء.
  • الكركم: الكركم له خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة يمكن أن تساعد في تخفيف الإسهال. يمكنك تناول الكركم في شكل مكمل أو إضافته إلى الأطعمة مثل الأرز أو الحساء.
  • البابونج: البابونج له خصائص مهدئة يمكن أن تساعد في تخفيف تقلصات المعدة المرتبطة بالإسهال. يمكنك شرب شاي البابونج أو إضافة ملعقة صغيرة من مسحوق البابونج إلى كوب من الماء.

من المهم ملاحظة أن هذه العلاجات الطبيعية قد لا تكون فعالة في جميع الحالات.

استربتوكين وانتينال هما دواءان يستخدمان لعلاج الإسهال. ومع ذلك، فإنهما يختلفان في طريقة عملهما وفعاليتهما.

ستربتوكين هو دواء مضاد حيوي يعمل عن طريق قتل البكتيريا التي تسبب الإسهال. وهو فعال في علاج الإسهال الناجم عن البكتيريا، مثل الإسهال الناجم عن الزحار أو التهاب المعدة والأمعاء.

انتينال هو دواء مضاد للتقلصات يعمل عن طريق تقليل تقلصات الأمعاء. وهو فعال في علاج الإسهال الناجم عن تقلصات الأمعاء، مثل الإسهال الناجم عن التسمم الغذائي أو اضطرابات الجهاز الهضمي.

يُمنع استخدام استربتوكين في الأشخاص الذين لديهم حساسية من البنسلين أو المضادات الحيوية الأخرى. كما يُمنع استخدامه في الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكلى أو الكبد.

يُمنع استخدام انتينال في الأشخاص الذين لديهم حساسية من الفلوكونازول أو المضادات الحيوية الأخرى من عائلة الكينولون. كما يُمنع استخدامه في النساء الحوامل أو المرضعات.

قد يتفاعل استربتوكين مع بعض الأدوية ، مثل المضادات الحيوية من عائلة الماكروليد أو المضادات الحيوية من عائلة التتراسيكلين.

قد يتفاعل انتينال مع بعض الأدوية ، مثل مضادات الفطريات من عائلة الكينولون أو مضادات الالتهاب غير الستيرويدية.

يأتي ستربتوكين في شكل أقراص ومحلول معلق.

يجب حفظ ستربتوكين في درجة حرارة أقل من 25 مئوية، بعيدًا عن الرطوبة وأشعة الشمس المباشرة.

.

  • الاسم بالعربية: ميديكال يونيون.
  • الاسم بالإنجليزية: Medical Union Pharmaceutical Company.
السابق
كيفية التخلص من جفاف البشرة في الشتاء
التالي
تفسير حلم رؤية الهدية في المنام

اترك تعليقاً